اللغة التركية
اللغة التركية

اللغة التركية أصبحت أسهل مع تعدد المراكز ووفرة المترجمين

تعلم اللغة التركية في المنزل ليس بالأمر الصعب، وخاصةً أنها إحدى أشهر اللغات العالمية التي يتحدَّث بها نحو 83 مليون نسمة تقريبًا، وهذا ما يدفع كثيرين نحو إتقانها، ليس فقط لأنها سهلة في التعلم؛ بل وفي الوقت نفسه تُزيد من الفُرص العملية والعلمية التي قد تبحث عن أي منها.

معلومات عن اللغة التركية

يُمكن العودة بجذور تلك اللغة إلى ما يزيد على 1300 سنة، حيث آسيا الوسطى؛ إذ يوجد عدد من المخطوطات التي تعود إلى تلك الحقبة باللغة التركية، ومع انتشار وتوسع الإمبراطورية العُثمانية ما كان على تلك اللغة سوى الانتشار بدورها لتكون اللغة الرسمية حينها بجميع الولايات.

وبالفعل، جاء عام 1927م، حيث قامت خلالها الجمهورية التركية، واهتم الرئيس الأول (مصطفى أتاتورك) بالبدء في إنشاء “جمعية اللغة التركية”، وهي التي اعتمدت على تنقيح اللغة القديمة مما تخللها من الكلمات العربية منها أو الفارسية؛ وبالفعل تم إطلاق اللغة التركية الحديثة المُعتمدة على عدد كبير من الكلمات القديمة مع استبدال ما تم العثور عليه من حروف اللغة التركية التي كانت بالعربية أو اللاتينية بالحروف الجديدة.

ما أهمية تعلم اللغة التركية؟

بالفعل، يمكن القول اليوم إن تعلم اللغات مهم للغاية بالنسبة لكل الشعوب، لأنه ما إن تبدأ في تعُلم لغة أحد الشعوب ستتمكن تلقائيًا من التعمق في فهم ثقافة كل بلد على حدة، وكذلك العادات والتقاليد التي يمتلكونها، وهذا هو الحال مع اللغة التركية التي امتلكت مقومات عالية تبرز من أهميتها، وهي التي تمثلت في التالي:

  • تحتل تلك اللغة المرتبة رقم 23 بين كل اللغات العالمية، وهذا ما يشير إلى مقدار ما تمتلكه من أهمية.
  • لتتمكن من الحصول على منحة دراسية في إحدى الجامعات الموجودة في تركيا، عادةً ما تكون اللغة التركية شرطًا أساسيًا لا يمكن الاستغناء عنه؛ وهذا لأن التعامل دائمًا ما يكون مع الأتراك، وبشكل خاص خلال التدريبات العملية التي يخضع لها الصيادلة والأطباء والمهندسون.
  • تأكد من أن إجادة أحدهم للغة التركية يمنحه الأفضلية في الحصول على كثير من فرص العمل، إذ إن هناك شركات دائمًا ما تبحث عن موظفين، ولكن من الضروري التحدث بالتركية، لأنها ما يقوم عليه العمل بشكل أساسي في تركيا.
  • حتى إن لم تكُن بصدد العمل أو الدراسة، بل كانت تلك رحلة سياحية لا تزال في حاجة إلى تعلم اللغة التركية حتى إن كانت الأسس البسيطة التي تجعلك قادرًا على التحدث قليلًا مع الأتراك.

تعلم اللغة التركية خطوة بخطوة

في ظل ما تبرزه الأسطر السابقة من أهمية تلك اللغة، ستجد في المقابل أنها باتت تدرس في عديد من المراكز مع انقسام مراحلها الدراسية إلى 6 مراحل تمثلت في التالي:

  • المستوى الأول والمستوى الثاني A1- A2، وبعد إتمام كليهما يتم اعتبار الطالب مُبتدئًا باللغة.
  • المستوى الثالث والمستوى الرابع B1- B2، وبعد إتمام كليهما يتم اعتبار الطالب قد وصل إلى المرحلة المتوسط من اللغة.
  • المستوى الخامس والمستوى السادس C1- C2، ويمكن القول إن الطالب يُصبح بالمراحل المتقدمة وصولًا إلى الطلاقة في التحدث بمجرد إكمال كلتا المستويين.

وقد بات هناك كثير من المراكز المُعتمدة التي توفر خدماتها التعليمية في تعلم اللغة التركية لتتمكن من الوصول إلى المستوى الذي تحتاج إليه، مع العلم بأن بعض الوظائف والمنح الدراسية لا تتطلب في العادة إكمال كل المستويات، ولكن في المقابل يشترط إكمال المستوى C1 إذا تم التسجيل بواحد من التخصصات التي تتم دراستها باللغة التركية.